Make your own free website on Tripod.com

قصة ابنة عمي

ذهبت السبت الماضي عند ابنة عمي 00لكي أبارك لها بالتوأمان اللذان أنجبتهما مؤخرا 00كنت متضايقة من نفسي لأنني تأخرت في الذهاب 00فقد مضى على ولادتها

أربعة شهور 00وصلت 00استقبلتني بحفاوة 00سررت برؤية الولدين الجميلين 00قلت لها

ان شاء الله ما عم بيعذبوكي 00قالت خلينا ساكتين 00بيحبوا الرضاعة كنير 00كل ما

بيبكوا لازم أرضعهم 00حلمات ابزازي صارت حساسة من كتر المص 00وبيجي زوجي بالليل

بدو يمصمصهم التاني 00هلكوني هما وأبوهم 00ضحكت 00فجأة بدأ مازن بالبكاء وتبعه

بثانية  أسامة 00قالت لي 00شايفة 00بيكفي أن يبكي واحد لكي يحرك غريزة التاني

للبكاء 00آخ منهم 00تعالي معي إلى غرفة النوم أنتي لستي غريبة 00تبعتها إلى

غرفة النوم 000تمددت ابنة عمي على السرير 000وشلحت البلوزة التي كانت لابستها

صارا يمصمصان حلمات ابزازها 00كل واحد على بز 00قلت لها 00هذا مثير 00ألا

تستلذين وهما يمصمصان حلمات ابزازك 000قالت أكيد 00بأشعر بالعاطفة والجنية

قلت لا أقصد لذة جنسية 000ألا تتهيجين عندما تمص حلمات ابزازك الاثنتين بنفس

الوقت  .. قالت مبتسمة ..نعم ..أحيانا.. قلت لها .. لو كنت مكانك لأرتعشت من

لذة المصمصة  …

قالت ..يجب التركيز كي لا أرتعش وأنا بأرضع… ..أنتي قاعدة يا سميرة بتثيريني .

ذكرتيني وبديتي اتهيجيني …قلت لها اشلحي تنورتك وكيلوتك …كي أربكي

شلحت ثيابها بالكامل ..وضعت يدي على كسها وصرت أداعبه …أغمضت عيونها وتركتني

أفعل ما أشاء…كانت خجولة ولكن حينما وضعت فمي على كسها وصرت أمص شفرات كسها

بدأت تنمحن .. والولدان يمصان حلمات ابزازها بقوة……  ألصقت فمي بزنبورها وصرت

أمصه بشفايفي بشدة …صرخت من محنتها بصوت عال جدا حينما فعلت ذلك آآآآآآآآآآآآآه

وفقدت كل خجلها مسكت رأسي وفرشخت رجليها ..وصارت تحرك حوضها وتكبس كسها على

فمي …وبدأت بالارتعاش والصراخ ..أأأأأأأأأأخ .. مصي …مصصصصصصصصصصصصي …آآآآآآه

يا ماما …مصي حبيبتي مصي …ارتعشت بكثرة وبللت لي فمي من ماء كسها …فجأة … وصل

زوجها البيت ودخل غرفة النوم دون أن ننتبه …قبل أن يتسنى لنا أن نتوقف .. ولكنه

رآني وأنا دافنة رأسي بين افخاد زوجته .. وحينما رفعت رأسي رأى فمي مبللا من

ماء كس زوجته …والولدان يرضعان .. وقف مشدوها من منظري …وتهيج حينما أيقن ما

أعمله ..شلح قميصه وبنطلونه وكيلوته وكل ما يلبسه …وانضم إلينا .. وحينما رأيت

زبه الطويل العريض منتصبا كالصاروخ زاد تبلل كسي واشتهيت زبه …وصار جسمي يرجف

من الهيجان .. جلس على طرف السرير …وطلب مني أن أرضع زبه …ركعت بين أفخاذه وصرت

أمص رأس زبه بقوة …هيجته لدرجة أنه طلب أن ينيكني …وزوجته تتفرج …تسطحت على

ظهري بعد أن شلحت كل اهدومي وصرت عريانة مثل ما ماما ولدتني ..فرشخت رجلي

الاثنتين …أدخل رأس زبه في عشي …وغاص به في أعماق أحشائي …وبدأ ينيكني ..كان

يدفع بزبه في كسي بسرعة كالصاروخ وبقوة كبيرة ..ناكني نيكة عنيفة في حياتي ما

شعرت بلذتها …سألني أين أريد أن ينزل ماء زبه ..طلبت منه أن يقف ويفرشخ أفخاذه

..جلست بينهما وأدخلت زبه إلى أقصى مدى يستوعبه زلعومي ..بدأت ألعب ببيضاته

وزيه الوردي أداعبه بلساني وهو في فمي …تابعت اللعب ببيضاته إلى أن بدأ القذف

..صرخ من اللذة وملأ فمي من كثرة ما أنزل من حليب زبه …بلعت كل شيء .. وصرت

ألحس زبه بلساني وفمي ونظفته من رواسب  ماء زبه وبيضاته …تسطحنا على السرير ..

أخبرتني ابنة عمي أن زوجها نييك من الدرجة الأولى …وقد فسخها من النيك ليلة

الدخلة …حلب زبه في كسها سبع مرات …وملأه بحليب زبه …لدرجة أنها في الصباح شخت

حليب بيضات بدل البول …صار هو يضحك ويقهقه بصوت عال …سأفعل لكي يا سميرة مثل ما

فعلت بابنة عمك ليلة الدخلة …لكن في طيرك …تبلل كسي من جملته .. وقلت له لم لا

وبعد أن تملأ مصراني بالحليب ..سأقرفص وأريك كيف أخرج حلينك من طيري …قال لي

..شو هيدا تحدي …صدقوني من كتر ما خلاني أسبح في بحر السعادة والوناسة من كتر

ما ناكني…أنسيت عدد نيكاته من كتر المحنة اللي صابتني قمت بعدها لبست اهدومي

واستأذنت ورجعت إلى بيتي .. دخلت الحمام ونقعت نفسي بالماء الدافىء وتحممت.

www.bo-zenab.8m.com

Bo_zenab@hotmail.com